الرئيسية / الرئيسية / مرض‭ ‬السكر‭ ‬عند‭ ‬الاطفال

مرض‭ ‬السكر‭ ‬عند‭ ‬الاطفال

مرض‭ ‬السكر‭ ‬عند‭ ‬الاطفال‭  ‬من‭ ‬الدرجة‭ ‬الاولى

السكر‭ ‬مرض‭ ‬يصيب‭ ‬الصغار‭  ‬كما‭ ‬يصيب‭ ‬الكبار‭ ‬وهو‭ ‬مرض‭ ‬يؤثر‭ ‬في‭ ‬الكيفية‭  ‬التي‭ ‬تستعمل‭ ‬بها‭ ‬مادة‭ ‬الجلوكوز‭ ‬وهي‭ ‬نوع‭ ‬من‭ ‬السكر‭ ‬الذي‭ ‬يعتبر‭ ‬المصدر‭  ‬الرئيسي‭ ‬للطاقة‭ ‬في‭ ‬جسم‭ ‬الانسان‭  ‬فكما‭ ‬تحتاج‭ ‬معظم‭ ‬الاشياء‭  ‬في‭ ‬حياتنا‭ ‬الى‭ ‬طاقة‭  ‬للتشغيل‭ ‬فإن‭ ‬جسمنا‭ ‬يحتاج‭ ‬الي‭ ‬الجلوكوز‭ ‬لكي‭ ‬يشتغل‭ ‬حيث‭  ‬ان‭ ‬الجسم‭ ‬يتزود‭ ‬بمادة‭ ‬الجلوكوز‭ ‬من‭ ‬الاغذية‭ ‬التي‭ ‬يتناولها‭  ‬في‭ ‬حين‭ ‬يقوم‭ ‬عضو‭ ‬البنكرياس‭  ‬بإنتاج‭  ‬هرمون‭ ‬الانسولين‭  ‬ودوره‭ ‬هو‭ ‬العمل‭ ‬على‭ ‬ايصال‭ ‬الجلوكوز‭ ‬كطاقة‭ ‬الي‭ ‬خلايا‭ ‬جسم‭  ‬الإنسان‭ ‬كلها‭ ‬لكن‭ ‬اذا‭ ‬كان‭ ‬الانسان‭ ‬مصاب‭ ‬بالسكر‭ ‬فإنه‭  ‬اما‭ ‬ان‭ ‬الجسم‭ ‬لايستطيع‭ ‬انتاج‭ ‬الانسولين‭ ‬أو‭ ‬أن‭  ‬الانسولين‭ ‬رغم‭ ‬وجوده‭ ‬لايقوم‭ ‬بدوره‭ ‬كما‭ ‬ينبغي‭ ‬ولايستطيع‭ ‬الجلوكوز‭ ‬الوصول‭  ‬الي‭ ‬الخلايا‭ ‬بشكل‭ ‬طبيعي‭ ‬وبالتالي‭  ‬يبقى‭ ‬مستوى‭ ‬السكر‭ ‬في‭ ‬الدم‭ ‬عالياً‭ 

انواع‭ ‬مرض‭ ‬السكر‭ 

هناك‭ ‬نوعان‭  ‬رئيسان‭ ‬من‭ ‬مرض‭ ‬السكر‭ ‬

السكر‭ ‬من‭ ‬الدرجة‭ ‬الاولي‭ ‬والسكر‭ ‬من‭ ‬الدرجة‭ ‬الثانية‭  ‬وفي‭ ‬حالة‭ ‬اصابة‭ ‬الطفل‭   ‬بالسكر‭ ‬من‭ ‬الدرجة‭ ‬الاولي‭  ‬والذي‭ ‬يسمي‭ ‬ايضاً‭ ‬السكر‭ ‬المعتمد‭ ‬‭ ‬علي‭ ‬الانسولين‭ ‬يكون‭ ‬البنكرياس‭ ‬غير‭ ‬قادر‭  ‬علي‭ ‬انتاج‭ ‬الانسولين‭ ‬لتخفيض‭ ‬مستوي‭  ‬السكر‭ ‬في‭ ‬الدم‭ ‬ويتم‭ ‬حل‭ ‬هذه‭ ‬المشكلة‭  ‬بإعطاء‭ ‬الطفل‭ ‬المريض‭ ‬الانسولين‭ ‬عن‭ ‬طريق‭ ‬حقن‭ ‬أو‭ ‬مضخة‭ ‬الانسولين‭ ‬

‭ ‬اما‭ ‬السكر‭  ‬من‭ ‬الدرجة‭ ‬الثانية‭ ‬فإن‭ ‬البنكرياس‭ ‬ينتج‭ ‬الانسولين‭ ‬لكن‭ ‬الانسولين‭ ‬لايقوم‭  ‬بدوره‭ ‬الطبيعي‭ ‬كما‭ ‬يلزم‭ ‬

اسبابه‭ ‬لاتوجد‭ ‬اسباب‭ ‬واضحة‭ ‬ولكن‭ ‬العامل‭ ‬الجيني‭ ‬الوراثي‭ ‬واحد‭ ‬من‭ ‬الاسباب‭ ‬التي‭ ‬تزيد‭ ‬من‭ ‬امكانية‭  ‬اصابة‭ ‬الشخص‭ ‬بمرض‭ ‬السكري‭ 

اعراضه‭

‭ ‬من‭ ‬علامات‭  ‬اصابة‭ ‬الطفل‭ ‬بمرض‭ ‬السكر

‮١‬ـ‭  ‬التبول‭ ‬كثيراً‭ ‬حيث‭ ‬ان‭ ‬الجسم‭ ‬يحاول‭ ‬التخلص‭ ‬من‭ ‬السكر‭ ‬الزائد‭ ‬في‭ ‬الدم‭  ‬من‭ ‬خلال‭ ‬اخراجه‭ ‬عن‭ ‬طريق‭ ‬البول‭ ‬

‮٢‬ـ‭ ‬شرب‭  ‬الكثير‭ ‬من‭ ‬الماء‭ ‬الذي‭ ‬يساعد‭ ‬على‭ ‬زيادة‭ ‬التبول‭ ‬

‮٣‬ـ‭ ‬زيادة‭ ‬الشهية‭ ‬للاكل‭ ‬لان‭ ‬الجسم‭ ‬يكون‭ ‬في‭ ‬حاجة‭  ‬الي‭ ‬طاقة‭ ‬التي‭ ‬لايحصل‭ ‬عليها‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬السكر‭ ‬

‮٤‬ـ‭ ‬فقدان‭ ‬الوزن‭ ‬لان‭ ‬الجسم‭ ‬يبدأ‭ ‬في‭ ‬استعمال‭  ‬الدهون‭ ‬المتراكمة‭ ‬في‭ ‬الجسم‭  ‬لانه‭ ‬لايستطيع‭ ‬استعمال‭ ‬السكر‭ ‬بشكل‭ ‬طبيعي‭ ‬

‮٥‬ـ‭ ‬الشعور‭ ‬بالاعياء‭  ‬لان‭ ‬الجسم‭ ‬لايستطيع‭ ‬استعمال‭ ‬السكر‭ ‬للحصول‭ ‬علي‭ ‬الطاقة‭ 

لكنها‭ ‬كلها‭ ‬اعراض‭ ‬يمكن‭ ‬التغلب‭ ‬عليها‭ ‬بالعلاج‭ ‬

والمحدد‭ ‬الرئيسي‭ ‬لاصابة‭ ‬الطفل‭ ‬بمرض‭ ‬السكر‭ ‬من‭ ‬الدرجة‭ ‬الاولى‭ ‬هو‭ ‬تحليل‭ ‬الدم‭ 

كيفية‭ ‬التعايش‭ ‬بسهولة‭ ‬مع‭ ‬السكر‭  ‬عند‭ ‬الاطفال

ينبغي‭ ‬علي‭ ‬الاطفال‭ ‬المصابين‭ ‬بالسكر‭ ‬ان‭ ‬ينتبهوا‭  ‬الي‭ ‬مأياكلونه‭  ‬وما‭ ‬يقومون‭  ‬به‭ ‬من‭ ‬أنشطة‭  ‬اكثر‭ ‬مما‭ ‬يفعل‭  ‬الاطفال‭  ‬الدين‭ ‬لايعانون‭  ‬السكر‭ ‬فهم‭ ‬في‭ ‬حاجة‭  ‬الي‭ ‬

‮١‬ـقياس‭ ‬مستوي‭ ‬السكر‭ ‬في‭ ‬الدم‭ ‬بإنتظام‭ ‬

‮٢‬ـاخذ‭ ‬حقن‭ ‬الانسولين‭ ‬بانفسهم‭ ‬او‭ ‬ان‭ ‬يكون‭ ‬الي‭   ‬جانبهم‭  ‬شخص‭ ‬ما‭ ‬يعطيهم‭  ‬الحقن‭ ‬او‭ ‬ان‭ ‬يستعملوا‭  ‬مضخات‭ ‬الانسولين‭ ‬فاخذ‭ ‬الانسولين‭  ‬أمر‭ ‬مهم‭  ‬للاطفال‭ ‬المصابين‭  ‬بالسكر‭  ‬من‭ ‬الدرجة‭ ‬الاولي‭  ‬لان‭ ‬البنكرياس‭ ‬لذي‭ ‬هذا‭  ‬النوع‭  ‬من‭ ‬المصابين‭ ‬لايكون‭ ‬قادراً‭  ‬علي‭ ‬انتاج‭  ‬الانسولين‭ ‬الذي‭ ‬يحول‭ ‬الجلوكوز‭   ‬الي‭ ‬طاقة‭  ‬مايؤدي‭  ‬الي‭ ‬بقاء‭  ‬الجلوكوز‭  ‬في‭ ‬الدم‭ ‬اي‭ ‬ارتفاع‭ ‬مستوي‭ ‬السكر‭    ‬في‭ ‬الدم‭  ‬والحل‭ ‬الوحيد‭ ‬لمعادلة‭ ‬مستوي‭ ‬السكر‭  ‬في‭ ‬الدم‭  ‬والحل‭ ‬الوحيد‭ ‬لمعادلة‭ ‬مستوي‭  ‬السكر‭ ‬في‭ ‬الدم‭ ‬واعادته‭ ‬الي‭ ‬مستوي‭  ‬الطبيعي‭ ‬هو‭ ‬جرعات‭ ‬الانسولين‭ ‬لكن‭  ‬جرعات‭ ‬الانسولين‭  ‬لدي‭ ‬الطفل‭ ‬تختلف‭ ‬من‭ ‬يوم‭ ‬الي‭ ‬اخر‭  ‬حسب‭ ‬نشاطه‭  ‬البدني‭  ‬وتغديته‭ ‬

‮٣‬ـاتباع‭ ‬نظام‭ ‬غذائي‭ ‬صحي‭ ‬يمكنهم‭ ‬من‭ ‬الحفاظ‭ ‬علي‭ ‬مستوي‭ ‬مستقر‭  ‬للسكر‭ ‬الدم‭ ‬حيث‭ ‬ان‭ ‬اتباع‭ ‬برنامج‭ ‬غذائي‭  ‬دقيق‭ ‬يعتبر‭ ‬جزء‭  ‬من‭ ‬العلاج‭  ‬فيجب‭  ‬ان‭ ‬يكون‭ ‬الغذاء‭ ‬متوازناً‭  ‬غنياً‭  ‬بالعناصر‭ ‬الغذائية‭ ‬علي‭  ‬الا‭ ‬يتجاوز‭ ‬المقادير‭ ‬المسموح‭ ‬بها‭  ‬من‭ ‬اغذية‭ ‬معينة‭ ‬قد‭ ‬تصبح‭ ‬ضارة‭ ‬بالنسبة‭ ‬اليه‭ ‬ان‭ ‬اكل‭  ‬منها‭ ‬اكثر‭ ‬مما‭ ‬هو‭ ‬محدد‭  ‬له‭ ‬مثل‭ ‬الكربوهيرات‭ ‬اي‭ ‬الخبز‭ ‬والمعجنات‭  ‬التي‭ ‬ترفع‭ ‬مستوي‭ ‬السكر‭ ‬في‭ ‬الدم‭ ‬

‮٤‬ـممارسة‭ ‬الرياضة‭ ‬بإنتظام‭ ‬فممارسة‭ ‬الرياضة‭ ‬او‭ ‬اي‭  ‬نشاط‭ ‬بدني‭  ‬فيجب‭ ‬عليهم‭ ‬ان‭  ‬يلعبوا‭ ‬ويستمتعوا‭ ‬بحياتهم‭ ‬مثل‭  ‬أي‭ ‬طفل‭ ‬عادي‭ ‬لان‭ ‬اللعب‭ ‬والمجهود‭ ‬البدني‭ ‬يعتبر‭ ‬جزء‭ ‬من‭ ‬العلاج‭  ‬فهي‭ ‬تحمي‭ ‬من‭ ‬الحصول‭ ‬مشاكل‭ ‬صحية‭ ‬لاحقاً‭ ‬في‭ ‬الحياة‭ ‬ولان‭ ‬مستوي‭ ‬السكر‭ ‬في‭ ‬الدم‭  ‬قد‭ ‬يتغير‭  ‬أثناء‭ ‬ممارسة‭ ‬التمارين‭ ‬يكون‭ ‬علي‭ ‬الطفل‭ ‬ان‭ ‬يعرف‭ ‬كيف‭  ‬يتحكم‭ ‬في‭ ‬ذلك‭ ‬

‮٥‬ـ‭ ‬إجراء‭ ‬فحوصات‭  ‬طبية‭ ‬بشكل‭ ‬مستمر‭ 

قد‭ ‬تكون‭ ‬كيفية‭ ‬التعايش‭ ‬في‭ ‬البداية‭ ‬أمراً‭ ‬مربكاً‭ ‬او‭ ‬صعباً‭ ‬لكن‭  ‬من‭ ‬يتبع‭ ‬خطة‭ ‬مكتوبة‭ ‬فيها‭ ‬كل‭ ‬مايحتاج‭  ‬الطفل‭ ‬الي‭ ‬القيام‭ ‬به‭  ‬ومواعيد‭ ‬جرعة‭ ‬الانسولين‭ ‬وكميتها‭ ‬فإن‭ ‬الامور‭ ‬بإذن‭ ‬الله‭ ‬تصبح‭ ‬بسيطة‭ ‬جداً‭ ‬بالنسبة‭ ‬اليه‭ .‬

انواع‭ ‬مرض‭  ‬السكر‭ 

هناك‭ ‬نوعان‭ ‬رئيسان‭ ‬من‭ ‬مرض‭ ‬السكر‭ 

السكر‭ ‬من‭ ‬الدرجة‭ ‬الاولى‭ ‬والسكر‭ ‬من‭ ‬الدرجة‭ ‬الثانية‭ ‬وفي‭ ‬حالة‭ ‬اصابة‭ ‬الطفل‭  ‬بالسكر‭ ‬من‭ ‬الدرجة‭ ‬الاولى‭ ‬والذي‭ ‬يسمى‭ ‬ايضاً‭ ‬السكر‭ ‬المعتمد‭  ‬علي‭ ‬الانسولين‭  ‬يكون‭ ‬البنكرياس‭ ‬غير‭ ‬قادر‭ ‬على‭ ‬انتاج‭ ‬الانسولين‭ ‬لتخفيض‭ ‬مستوى‭  ‬السكر‭ ‬في‭ ‬الدم‭ ‬ويتم‭ ‬حل‭ ‬هذه‭ ‬المشكلة‭  ‬بإعطاء‭ ‬الطفل‭ ‬المريض‭ ‬الانسولين‭ ‬عن‭ ‬طريق‭ ‬حقن‭ ‬أو‭ ‬مضخة‭ ‬الانسولين‭ .‬

اما‭ ‬السكر‭ ‬من‭ ‬الدرجة‭   ‬الثانية‭ ‬فإن‭ ‬البنكرياس‭ ‬ينتج‭ ‬الانسولين‭ ‬لكن‭ ‬الانسولين‭ ‬لايقوم‭ ‬بدوره‭  ‬الطبيعي‭ ‬كما‭ ‬يلزم‭ ‬اسبابه‭ ‬

لاتوجد‭  ‬اسباب‭ ‬واضحة‭ ‬ولكن‭ ‬العامل‭ ‬الجيني‭ ‬الوراثي‭ ‬واحد‭ ‬من‭ ‬الاسباب‭ ‬التي‭ ‬تزيد‭ ‬من‭ ‬امكانية‭ ‬اصابة‭ ‬الشحص‭ ‬بمرض‭  ‬السكرى

اعراضه‭ :‬ـ

من‭ ‬علامات‭  ‬اصابة‭ ‬الطفل‭ ‬بمرض‭ ‬السكر‭ ‬

‮١‬ـ‭ ‬التبول‭ ‬كثيراً‭ ‬حيث‭ ‬ان‭ ‬الجسم‭ ‬يحاول‭ ‬التخلص‭ ‬من‭ ‬السكر‭ ‬الزائد‭ ‬في‭ ‬الدم‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬إخراجه‭  ‬عن‭ ‬طريق‭ ‬البول‭ .‬

‮٢‬‭ ‬ـ‭ ‬شرب‭ ‬الكثير‭ ‬من‭ ‬الماء‭ ‬الذي‭ ‬يساعد‭ ‬على‭ ‬زيادة‭ ‬التبول

‮٣‬ـزيادة‭ ‬الشهية‭ ‬للاكل‭ ‬لان‭ ‬الجسم‭ ‬يكون‭ ‬في‭ ‬حاجة‭ ‬الي‭ ‬الطاقة‭  ‬التي‭ ‬لا‭ ‬يحصل‭ ‬عليها‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬السكر‭ ‬

‮٤‬ـفقدان‭ ‬الوزن‭ ‬لان‭ ‬الجسم‭ ‬يبدأ‭ ‬في‭ ‬استعمال‭ ‬الدهون‭ ‬المتراكمة‭ ‬في‭ ‬الجسم‭  ‬لانه‭ ‬لايستطيع‭  ‬استعمال‭ ‬السكر‭  ‬بشكل‭ ‬طبيعي‭ ‬

‮٥‬ـ‭ ‬الشعور‭ ‬بالإعياء‭. ‬لان‭ ‬الجسم‭ ‬لايستطيع‭ ‬استعمال‭ ‬السكر‭ ‬للحصول‭  ‬على‭ ‬الطاقة‭.‬

لكنها‭ ‬كلها‭ ‬اعراض‭ ‬يمكن‭ ‬التغلب‭ ‬عليها‭  ‬بالعلاج‭ .‬والمحدد‭ ‬الرئيسي‭ ‬لاصابة‭ ‬الطفل‭ ‬بمرض‭ ‬السكر‭ ‬من‭ ‬الدرجة‭ ‬الاولى‭  ‬هو‭ ‬تحليل‭ ‬الدم‭ 

كيفية‭ ‬التعايش‭ ‬بسهولة‭ ‬مع‭ ‬السكر‭ ‬عند‭ ‬الاطفال‭.‬

ينبغي‭ ‬على‭ ‬الاطفال‭ ‬المصابين‭  ‬بالسكر‭ ‬ان‭ ‬ينتبهوا‭ ‬الى‭ ‬مايأكلونه‭ ‬وما‭ ‬يقومون‭ ‬به‭ ‬من‭ ‬انشطة‭ ‬اكثر‭  ‬مما‭ ‬يفعل‭ ‬الاطفال‭ ‬الذين‭ ‬لايعانون‭ ‬السكر‭ ‬فهم‭ ‬في‭ ‬حاجة‭ ‬الى‭ ‬

‮١‬ـ‭ ‬قياس‭ ‬مستوي‭ ‬السكر‭ ‬في‭ ‬الدم‭ ‬بإنتظام‭ 

‮٢‬ـ‭ ‬أخذ‭ ‬حقن‭ ‬الانسولين‭ ‬بأنفسهم‭ ‬أو‭ ‬أن‭ ‬يكون‭ ‬إلى‭ ‬جانبهم‭ ‬شخص‭ ‬مايعطيهم‭ ‬الحقن‭  ‬او‭ ‬ان‭ ‬يستعملوا‭  ‬مضخات‭ ‬الانسولين‭ ‬فأخذ‭ ‬الانسولين‭ ‬أمر‭  ‬مهم‭ ‬للاطفال‭  ‬المصابين‭ ‬بالسكر‭ ‬من‭ ‬الدرجة‭ ‬الاولى‭ ‬لان‭ ‬البنكرياس‭  ‬لذى‭ ‬هذا‭ ‬النوع‭ ‬من‭ ‬المصابين‭ ‬لايكون‭  ‬قادراً‭ ‬على‭ ‬انتاج‭ ‬الانسولين‭ ‬الذي‭ ‬يحول‭ ‬الجلوكوز‭ ‬الى‭ ‬طاقة‭  ‬ما‭ ‬يؤدي‭ ‬الى‭ ‬بقاء‭ ‬الجلوكوز‭ ‬في‭ ‬الدم‭ ‬اي‭ ‬ارتفاع‭ ‬مستوى‭ ‬السكر‭ ‬في‭ ‬الدم‭ ‬والحل‭ ‬الوحيد‭ ‬لمعادلة‭ ‬مستوى‭ ‬السكر‭ ‬في‭ ‬الدم‭ ‬واعادته‭ ‬الى‭ ‬مستوى‭ ‬الطبيعي‭ ‬هو‭ ‬جرعات‭ ‬الانسولين‭  ‬لكن‭ ‬جرعات‭ ‬الانسولين‭ ‬لدى‭ ‬الطفل‭ ‬تختلف‭ ‬من‭ ‬يوم‭ ‬الى‭ ‬آخر‭  ‬حسب‭ ‬نشاطه‭ ‬البدني‭ ‬وتغذيته‭ ‬

‮٣‬ـ‭ ‬اتباع‭ ‬نظام‭ ‬غذائي‭  ‬صحي‭ ‬يمكنهم‭  ‬من‭ ‬الحفاظ‭ ‬على‭ ‬مستوى‭ ‬مستقر‭   ‬للسكر‭  ‬في‭ ‬الدم‭ ‬حيث‭ ‬ان‭ ‬اتباع‭ ‬برنامج‭  ‬غذائي‭ ‬دقيق‭ ‬يعتبر‭ ‬جزء‭ ‬من‭ ‬العلاج‭ ‬فيجب‭ ‬ان‭ ‬يكون‭ ‬الغذاء‭ ‬متوازناً‭ ‬بالعناصر‭  ‬الغذائية‭ ‬على‭ ‬ألا‭ ‬يتجاوز‭ ‬المقادير‭ ‬المسموح‭  ‬بها‭ ‬من‭ ‬اغذية‭ ‬معينة‭ ‬قد‭ ‬تصبح‭ ‬ضارة‭  ‬بالنسبة‭ ‬إليه‭ ‬أن‭ ‬اكل‭ ‬منها‭ ‬أكثر‭ ‬مما‭ ‬هو‭ ‬محدد‭ ‬له‭ ‬مثل‭ ‬الكربوهيرات‭  ‬اي‭ ‬الخبز‭ ‬والمعجنات‭  ‬التي‭ ‬ترفع‭ ‬مستوى‭  ‬السكر‭ ‬في‭ ‬الدم‭ ‬

‮٤‬ـ‭ ‬ممارسة‭  ‬الرياضة‭  ‬بإنتظام‭ ‬فمممارسة‭ ‬الرياضة‭ ‬أو‭ ‬أي‭  ‬نشاط‭ ‬بدني‭ ‬فيجب‭ ‬عليهم‭ ‬ان‭ ‬يلعبوا‭ ‬ويستمتعوا‭ ‬بحياتهم‭ ‬مثل‭ ‬أي‭  ‬طفل‭ ‬عادي‭ ‬لان‭ ‬اللعب‭ ‬والمجهود‭ ‬البدني‭ ‬يعتبر‭  ‬جزء‭  ‬من‭ ‬العلاج‭ ‬فهي‭ ‬تحمي‭  ‬من‭ ‬حصول‭ ‬مشاكل‭  ‬صحية‭ ‬لاحقاً‭ ‬في‭ ‬الحياة‭  ‬ولان‭ ‬مستوي‭ ‬السكر‭ ‬في‭ ‬الدم‭  ‬قد‭ ‬يتغير‭ ‬أثناء‭ ‬ممارسة‭ ‬التمارين‭ ‬يكون‭ ‬على‭ ‬الطفل‭  ‬ان‭ ‬يعرف‭ ‬كيف‭ ‬يتحكم‭ ‬في‭ ‬ذلك‭ ‬

‮٥‬ـ‭ ‬إجراء‭ ‬فحوصات‭ ‬طبية‭ ‬بشكل‭ ‬مستمر‭  .‬

قد‭ ‬تكون‭ ‬كيفية‭ ‬التعايش‭ ‬في‭ ‬البداية‭ ‬أمراً‭ ‬مربكاً‭ ‬او‭ ‬صعباً‭ ‬لكن‭ ‬من‭ ‬يتبع‭ ‬خطة‭  ‬مكتوبة‭ ‬فيها‭ ‬كل‭ ‬مايحتاج‭  ‬الطفل‭ ‬الى‭ ‬القيام‭ ‬به‭ ‬ومواعيد‭ ‬جرعة‭ ‬الانسولين‭ ‬وكميتها‭ ‬فإن‭ ‬الامور‭ ‬بإذن‭ ‬الله‭ ‬تصبح‭ ‬بسيطة‭ ‬جداً‭ ‬بالنسبة‭ ‬اليه‭ .‬

عن صفا الميلادي

شاهد أيضاً

الثقب الأسود

الثقب الأسود هو منطقة في الفضاء ذات كثافة مهولة (أي تحوي كتلة بالغة الكبر بالنسبة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: